برينتفورد ينتفض ويفرض التعادل على ليفربول

أفلت ليفربول من كمين مضيفه برينتفورد بتعادل ثمين 3 - 3 اليوم السبت في المرحلة السادسة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم وانفرد بصدارة جدول المسابقة.وقدم الفريقان فاصلا من الأداء الممتع على مدار الشوطين

برينتفورد ينتفض ويفرض التعادل على ليفربول
برينتفورد ينتفض ويفرض التعادل على ليفربول

أفلت ليفربول من كمين مضيفه برينتفورد بتعادل ثمين 3 - 3 اليوم السبت في المرحلة السادسة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم وانفرد بصدارة جدول المسابقة.

وقدم الفريقان فاصلا من الأداء الممتع على مدار الشوطين وسجل كل منهما ثلاثة أهداف رائعة وأهدر عددا آخر من الأهداف في مباراة شهدت أداء مفتوحا من الفريقين.

ولم يبد برينتفورد أي رهبة في مواجهة ليفربول صاحب التاريخ الكبير بل كان ندا قويا للضيوف على مدار الشوطين وكان بإمكانه تحقيق الفوز في بعض الفترات بنهاية المباراة.

وكان برينتفورد هو البادئ بالتسجيل عن طريق إيثان بينوك في الدقيقة 27 ولكن ليفربول رد بهدفين أحرزهما ديوغو جوتا ومحمد صلاح في الدقيقتين 31 و54. وانتزع فيتالي جانيلت التعادل لبرينتفورد في الدقيقة 63 ولكن كورتيس جونز تقدم مجددا لليفربول في الدقيقة 67 قبل أن يخطف البديل يوان ويسا هدف التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة 82 مستفيدا من ارتباك دفاع ليفربول. ورغم سقوطه في فخ التعادل ، انفرد ليفربول بصدارة الدوري الإنجليزي رافعا رصيده إلى 14 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام مانشستر سيتي وتشيلسي ومانشستر يونايتد وإيفرتون.

وبدأ ليفربول المباراة بضغط مكثف على مضيفه ، وكاد محمد صلاح يسجل هدف التقدم في الدقيقة السابعة بعدما اجتازت كرته حارس المرمى ولكن المدافع كريستوفر آغر تدخل في اللحظة الأخيرة وأبعد الكرة قبل خطالمرمى مباشرة. ورد برينتفورد بفاصل من الفرص الخطيرة في غضون ثلاث دقائق فقط بدأت بضربة رأس إيفان توني في الدقيقة الثامنة ولكنها أخطأت المرمى كما أبعد دفاع ليفربول الكرة قبل عبور خط المرمى بعدما اجتازت الحارس أليسون بيكر. وسار الأداء في الدقائق التالية سجالا بين الفريقين ، ولم يبد برينتفورد أي رهبة في مواجهة ليفربول. وباغت برينتفورد ضيفه بهدف التقدم في الدقيقة 27 بتوقيع إيثان بينوك. وجاء الهدف اثر هجمة منظمة وتمريرة عرضية من الناحية اليمنى لتمر من جميع لاعبي الفريقين المتحفزين أمام المرمى قبل أن تصل إلى بينوك الذي سددها مباشرة في المرمى. ولكن فرحة برينتفورد بالهدف لم تدم طويلا حيث أحرز ليفربول هدف التعادل في الدقيقة 31 بتوقيع ديوغو جوتا. وجاء الهدف اثر هجمة منظمة وتمريرة من صلاح إلى جوردان هندرسون في الناحية اليمنى حيث لعبها الأخير عرضية نموذجية لينقض عليها جوتا برأسه أمام المرمى حيث لعبها في الشباك مباشرة على يمين الحارس ديفيد رايا.

وواصل الفريقان محاولاتهما في الدقائق التالية حيث بحث كل منهما عن هدف التقدم مجددا. وتصدى القائم لهدف مؤكد لليفربول اثر تسديدة رائعة أطلقها كورتيس جونز في الدقيقة 39 كما فشلت محاولة زملائه في المتابعة. وأجرى برينتفورد تغييرا اضطراريا في الدقيقة 42 بنزول زانكا بدلا من إيثان بينوك للإصابة. ومع بداية الشوط الثاني ، كثف ليفربول من ضغطه الهجومي أملا في تسجيل هدف التقدم. وأهدر جوتا فرصة ذهبية للفريق اثر هجمة منظمة وصلت منها الكرة إليه وهو على بعد خطوتين من المرمى لكنه فشل في السيطرة على الكرة قبل أن يبعدها الحارس من أمام مرماه. وأسفرت محاولات ليفربول عن هدف التقدم بتوقيع صلاح في الدقيقة 54 .

واستغل صلاح تمريرة طولية عالية من زميله فابينهو وسيطر على الكرة وتقدم نحو المرمى ولعب الكرة زاحفة على يمين الحارس رايا الذي لم يستطع إبعاد الكرة. وألغى الحكم الهدف في البداية بناء على راية من مساعده بوقوع صلاح في مصيدة التسلل ولكنه عاد واحتسب الهدف بعد مراجعة نظام حكم الفيديو المساعد (فار) الذي أثبت عدم تسلل النجم المصري. ورغم تفوق ليفربول في الدقائق التالية ، لم يستسلم برينتفورد حيث واصل محاولاته للبحث عن هدف التعادل وتحقق له ما أراد في الدقيقة 63 عندما سجل فيتالي جانيلت هدف التعادل للفريق. وجاء الهدف اثر هجمة منظمة للفريق وصلت منها الكرة إلى بونتوس جانسون أمام مرمى ليفربول ليسددها قوية اكن الكرة ارتدت من العارضة لتصل إلى جانيلت الذي هيأها برأسه وسط دفاع ليفربول قبل أن يضعها برأسه في المرمى.ولكن سعادة برينتفورد بالهدف لم تدم طويلا حيث سجل ليفربول هدف التعادل في الدقيقة 67 بتوقيع كورتيس جونز. وجاء الهدف اثر هجمة منظمة للفريق أنهاها جونز بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء لتلمس أحد لاعبي برينتفورد وتكمل طريقها إلى المرمى من فوق الحارس. وواصل الفريقان محاولاتهما في الدقائق التالية وأهدر ليفربول فرصتين متتاليتين في الدقيقة 77 حيث أهدى ساديو ماني تمريرة ذهبية إلى صلاح ليضعها في مواجهة الحارس ولكن تسديدة صلاح علت العارضة مباشرة ، ثم رد صلاح الهدية بعدها بثوان قليلة بتمريرة رائعة إلى ماني الذي لم يحالفه الحظ أيضا أمام مرمى برينتفورد. وجاء الرد قاسيا من أصحاب الأرض حيث استغل البديل يوان ويسا الارتباك الواضح في دفاع ليفربول وسجل هدف التعادل في الدقيقة 82 من فوق الحارس أليسون بيكر لحظة تقدمه من أجل التصدى للكرة. وسجل توني هدفا لبرينتفورد في الدقيقة 87 ألغاه الحكم بداعي التسلل فيما فشلت محاولات ليفربول في الدقائق الأخيرة من المباراة لينتهي اللقاء بالتعادل.

المصدر : العربية